الوميض
الحدث ثقافات

58جزائريًّا ينشدون “قسّمًا” بطريقة بوليفونية في ظل التباعد!

بطريقة إبداعية تحترم التباعد الاجتماعي، قام شباب مجموعات فنية باعادة أداء النشيد الوطني الجزائري “قسما” بطريقة بوليفونية واخراجية مبتكرة بمناسبة الذكرى 58 لعيد الاستقلال والشباب

من توضيب وتوزيع وإخراج الوزير السابق الدكتور سليم دادة، وهو مؤلف موسيقي ومايسترو معروف عالميا، أضفى هذا العمل بصمة إبداعية شبابية من حيث الصوت والصورة والاداء على النشيد الوطني الجزائري بمشاركة 58 شابة وشاباً جزائرياً.

ينتمي هؤلاء المبدعون إلى ثلاث مجموعات صوتية فنية هي “كورال إيكوزيوم” (الاسم القديم للجزائر) بإشراف محمد محانك، “فرقة رنيم” بقيادة وئام بن عمر، و”مجموعة سماع” بإشراف يوسف سلطاني.”

وقد حصد هذا العمل آلاف المشاهدات والتداول على نطاق واسع، في شبكات التواصل الاجتماعي وقد أثنت الروائية البارزة أحلام مستغانمي على هذا الآداء وكذلك الشبكة الكورالية العربية التي امتدحت الخطوة، وأشاد الفنان التونسي المعروف ومدير مهرجان قرطاج الدولي للموندراما إكرام عزوز بالعمل الشبابي الموسيقي الجزائري.

 

ويعتبر هذا أول نشاط فني لسليم دادة منذ مغادرته الحكومة ككاتب للدولة مكلف بالإنتاج الثقافي، نهاية شهر جوان الماضي.

 

وقد كتب النشيد الوطني الجزائري “قسماً” الشاعر البارع مفدي زكريا عام 1955 في سجن بربروس، ولحنه المصري، محمد فوزي عام 1956، أما التوضيب والتوزيع الكورالي فيعود الى سنة 2006 وهو من إبداع المؤلف الموسيقي الشاب سليم دادة.

Related posts

الوزير الأول يعد بوضع آليات للتضامن بالبليدة لتجاوز الأزمة

رابح ياسين

السعيد بوتفليقة يغادر المحكمة العسكرية!

ليلى التلمساني

اتصالات “معسكر” تنظم حملة التبرع بالدم

رابح ياسين

اترك تعليق