20.2 C
Los Angeles
21 سبتمبر، 2019
الوميض
بتوقيت الجزائر حراك

وقفة إحتجاجية للجبب السوداء بالعاصمة

نظم،اليوم الخميس، مجموعة من المحامين الجزائريين،وقفة إحتجاجية ،ضد ما سياسة القمع المنتهجة في البلاد من طرف أعوان الأمن، ورفعو مطالب تقضي بإطلاق سراح المعتقلين السياسيين والحقوقيين.

وتجمع اليوم عشرات من المحامين أمام محكمة سيدي امحمد بالعاصمة، أين حملو لافتات وشعارات ضد مختلف أشكال الإعتقال وإغلاق الأفواه ،وجاء ذلك بعد ساعات من طلب غرفة الإتهام لمجلس قضاء الجزائرحبس 14 موقوفا بينهم المعارض والمجاهد لخضر بورقعة.

ولم يمنع التواجد الأمني الكثيف بالمكان وكذا الحرارة الكبيرة من تواجد أصحاب الجبب السوداء أمام مدخل المحكمة ،وطالبو السلطات لإخلاء سبيل الموقوفين من أصحاب الرأي ،الذين حملو رايات غير وطنية خلال مظاهرات الجمعتين الأخيرتين.

ورد المحامون على خطاب الفريق أحمد قايد ب “عدم شرعية” الرئيس المؤقت عبد القادر بن صالح دستوريا رفقة رئيس حكومته الخالية نور الدين بدوي، واعتبروا رحيله حلا لأزمة الجزائر.

Related posts

طرد أويحيى وكبار المسؤولين من نادي الصنوبر

التحرير

سقوط وزير “إصلاحات بوتفليقة”!

أمير قورماط

تفريق المتظاهرين في البريد المركزي

وردة سعدي

اترك رد