الوميض
الحدث حراك هام و عاجل

موقف مهين لخالد نزار في باريس!

تعرض الجنرال المتقاعد، خالد نزار وزير الدفاع سابقًا، إلى إهانة في محطة ميترو الأنفاق _ باريس_ من طرف مواطن جزائري وصفه بالخائن، القاتل والعميل وصفات أخرى.

الأمر الذي بالجنرال نزار إلى الإعتداء على الشاب في سلوك همجي عنيف لولا تدخل بعض الأشخاص.

للذكر يعتبر الجنرال المتقاعد من أبرز الفاعلين بمنظومة الحكم، زمن العشرية الدموية التي مرت على الجزائر، وهناك من يحمله مسؤولية مقتل ربع مليون جزائري.

لكن ماذا يفعل نزار في باريس هذه الأيام، وهو الذي اعترف مؤخرًا بالإتصالات السرية التي دارت بينه وبين شقيق الرئيس السابق القابع في السجن العسكري بالبليدة، والتي كانت أبرزها محاولة الإطاحة برئيس أركان الجيش الوطني الشعبي الحالي.

سلوك الجنرال نزار مع الشاب الجزائري اليوم في باريس، يدفعنا إلى التساؤل: ماذا لو كان قائدًا للأركان اليوم ؟

Related posts

إنطلاق قافلة مساعدات من باتنة إلى البليدة

رابح ياسين

والي الطارف يستقبل المؤذن موسى تحري

محمد الطيب

دورة استثنائية لمجلس “شعبي عنابة”!

طاهر خليل

اترك تعليق