20.4 C
لوس أنجلوس
2 أبريل، 2020
الوميض
الحدث حراك

معزوز يُهاجم أويحيى..في المحكمة!

مثل رجل الأعمال محمد معزوز، أمام القاضي لدى محكمة سيدي أمحمد، في الملف الشائك، “ملف السيارات”، الذي كشف عن مبالغ مالية رهيبة مبددة، ومنح استثمارات غير شرعية.

وقال معزوز للقاضي: “أويحيى أقصاني من قائمة المتعاملين الخمسة الذين استفادوا من ترخيص تركيب السيارات، لقد أغلقوا اللعبة فيما بينهم”.

معزوز: “أعطوني الترخيص فيما بعد لأنهم لم يجدوا من يتولى تركيب الحافلات ، فعلوا ذلك مرغمين لأنني كنت متحكما في سوق الحافلات وكان هناك نقص في السوق”.

وعندما واجهه القاضي بأن الوزير يوسف يوسفي أعفاه من شرط الشريك الأجنبي، رد معزوز قائلا: “من المفروض أن الوزير الأول سابقا أحمد أويحي، هو من يجيب على هذا السؤال، ليتجه القاضي بسؤاله إلى أحمد أويحي، أين نفى هذا الأخير إعفاء معزوز من الشريك الأجنبي.

وقال أويحيى: “الشريك الأجنبي ليس ضروري يكون لكن يوسفي كان رأيه مختلفا ، ومعزوز لم نعفيه”، وأضاف، “قررت إعطاء تمديد للإعفاءات لمعزوز لمدة 12 شهر لأنني أعرف حالة الإدارة و المدة التي حددها المرسوم بـ 3 أشهر غير كافية، “وهذه ليست المرة الأولى التي يتم فيها تمديد الإعفاءات وليس لصالح معزوز فقط”.

تدخل وكيل الجمهورية، يسأل معزوز، “أنت استفدت من أويحيى ويوسفي بمنحك ترخيصا استثنائيا لمباشرة نشاط التركيب قبل إمضاءك على دفتر الشروط بحوالي 6 أشهر”، حيث نفى رجل الأعمال معزوز مباشرة نشاط التركيب قبل الإمضاء على دفتر الشروط، إلا أنه أعترف ببداية النشاط بدون شريك أجنبي بعد منحه الرخصة.

Related posts

رحيل “متعب”..آخر أبناء مؤسس السعودية

وكالات

“غليان صحي” في الحجار والوزير إلى عنابة!

عبد السلام .ص

مظاهرة ترفض استمرار حكومة بدوي بعنابة

رابح ياسين

اترك رد

//ofgogoatan.com/afu.php?zoneid=3134318