18.1 C
Los Angeles
16 يوليو، 2019
الوميض
الحدث حراك هام و عاجل

قايد صالح يدعم أسلوب الحوار الوطني

واصل نائب وزير الدفاع، قائد الجيش الوطني الشعبي ،الفريق أحمد قايد صالح في خطابه ، اليوم الثلاثاء، طرحه حول مبادرة رئيس الدولة المؤقت ،عبد القادر بن صالح، بشأن الحوار الذي بادر به الرئيس والذي يتضمن حلولا لتنظيم انتخابات رئاسية مستعجلة.

وفي كلمة قايد صالح، شدد على المقترح الأخير لرئيس الدولة بن صالح حول تنظيم حوار وطني شامل ، يضم كافة الأطراف الفاعلة من رؤساء أحزاب ومثقفين وناشطين، من أجل إخراج البلاد من أزمتها الحالية، وعبر عن تشجيعه لهذه المبادرة، والتي يرى فيها السبيل الأمثل للخروج من الأزمة التي تعاني منها الجزائر منذ حراك 22فبراير.

ولم يخفي الفريق أحمد قايد صالح إهتمامه الكبير بالأزمة الحالية ، وذكر أن المؤسسة العسكرية ثابتة في مراعاة مطالب الشعب، وتطلعاته المشروعة أثناء التعامل مع مجريات الاحداث، والسير مع قرار الشعب، وكذا إيجاد الحلول الدستورية لهذه الأزمة السياسية.

ونوّه قايد صالح بضرورة مراعاة المصلحة العليا للوطن التي تستوجب بالضرورة تجميع جهود كافة الخيرين من أبناء الجزائر، ورفع هممهم في سبيل الوجود الفاعل والجاد لإجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة في أقرب الآجال، وسط الضروف التي يكفلها القانون ،من خلال تبني أسلوب الحوار الوطني الجاد والبناء الذي أشارت إليه كافة المبادرات التي ستعود بالنفع للبلاد.

وفي مجمل خطاب الفريق قايد صالح، ذكر أن ” للجيش الوطني الشعبي، مواقف ثابتة إتجاه الشعب والجيش يقوم بمهامه الواجبة عليه، ومرورا بكافة مراحلها وإلى غاية وضع الجزائر في أيدي آمنة.

وعن العقبات التي تصادف الجيش حاليا قال القائد صالح ،”نتجه نحو محاسبة المسؤولين عن الحالة التي تعاني منها البلاد ، وكذا الايادي الداخلية والخارجية التي تحول بين الشعب وجيشه ، ونبذ كل محاولات التفرقة بين الشعب الجزائري، وقيام بعض الحاقدين بدس أفكار معادية للسير السلمي للحراك الشعبي”

Related posts

كريم جودي أمام المحكمة العليا مجدداً

ليلى التلمساني

أكاديمية رياضية جديدة في سكيكدة

التحرير

مخاوف ورهانات الجزائر

التحرير

اترك رد