الوميض
الحدث حراك

في حوار مع “لوفيغارو”..الرئيس تبون يتعهد بتغيير نظام الحكم

أكد رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، في حوار له مع صحيفة ” لوفيغارو” الفرنسية، أن الجزائر دخلت في مرحلة الانفراج السياسي، على الرغم من استمرار الحراك الشعبي، مؤكدا أنه لايمكن إصلاح كافة المجالات في ظرف شهرين من تسلمه الحكم.

 وأكد الرئيس تبون للصحيفة الفرنسية، في حوار أقيم يوم أمس الثلاثاء،  أنه مستعدّ لبناء جمهورية جديدة، وفق إرادة الشعب الجزائري، بعد أن حققت جل مطالبه، متوعدا بإكمال طريقه نحو التغيير الذي يرجاه الجزائريون.
وقال تبون أنه يسعى في أولى برامجه إلى الاهتمام بالمجالات الحساسة ، بعد أن تم التخلص من انظمة الحكم السابق على رأسهم الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة.
وأوضح الرئيس تبون في صدد ذلك قائلا: “رموز النظام السابق غادروا ، والكفاح ضد الفساد انطلق ضد الذين سيطروا على الاقتصاد ، وقد جعلت الإصلاحات السياسية أولوية لي، ولقد قررت الذهاب بعيدا في أخلقة الحياة السياسية وتغيير نظام الحوكمة في الجزائر”.
وبالنسبة لأبرز اهتمامات الرئيس تبون، صرح لصحيفة لوفيغارو، أنه سيكون للجزائر دستورها الجديد مع بداية الصيف المقبل كأقصى تقدير، وقد كلّف متخصصين بصياغة مقترحات في هذا الشأن دون المساس بالهوية والوحدة الوطنية ومقومات الوطن.
وعاد الرئيس تبون للقول بأن الشعب انتخبه بكل حرية وشفافية ، وثمن مرافقة الجيش للمسار الانتخابي، دون أن يتدخل مطلقا في تحديد رئيس للبلاد وهو ماوعدت به قيادة الجيش

Related posts

رسمياً..الانتخابات الرئاسية في 12 ديسمبر

الوميض

أوكرانيا تثمن اختيار الجزائريين لـ”تبّون”

رابح ياسين

الأفافاس يخذل الدولة!

رابح ياسين

اترك تعليق