21 C
لوس أنجلوس
31 مارس، 2020
الوميض
الحدث بتوقيت الجزائر

سونلغاز تخنق سكان “أخناق مايون” بسكيكدة

يشتكي ساكنة بلدية “أخناق مايون” غرب ولاية سكيكدة من رداءة الخدمات المقدمة من طرف مصالح سونلغاز سكيكدة، حيث تشهد البلدية ومختلف القرى التابعة لها من انقطاعات متكررة ومستمرة للتيار الكهربائي، الأمر الذي خلف تذمرًا واسعا لدى المواطنين.

وتواصل المؤسسة، تقديم خدماتها الرديئنة من دون احترام المعايير والشروط الأخلاقية التي تقوم عليها مؤسسات الدولة، ناهيك عن عدم الرد على اتصالات واستفسارات المواطنون الذين أرق كاهلهم الانقطاع المتكرر للمادة الحيوية خاصة في فصل الشتاء، أين يكثر الطلب على الكهرباء.
الانقطاعات المتكررة، أدت بحر الأسبوع الماضي إلى إتلاف عديد الأجهزة الكهرومنزلية والإلكترونية، فيما سجل التجار خسائر فاضحة للمواد الاستهلاكية واللحوم بفعل الانقطاع، حيث تعدت الخسائر الإجمالية حدود 100 مليون سنتيم حسب تصريحات ساكنة البلدية.
وفي تصريح “للوميض” قال نبيل، وهو مواطن من بلدية “اخناق مايون”، إن هذه الانقطاعات المتكررة تستوجب إعادة النظر في شبكة الأسلاك الكهربائية، التي لا تتوافق مع الطابع الجغرافي للمنطقة ككل، مطالبا في نفس الوقت بالعمل على إنشاء مركز متقدم للصيانة على مستوى دائرة أولاد أعطية.
وفي نفس السياق قال مواطنون، إن الوضع أصبح لا يطاق في ظل استمرار ظاهرة الانقطاع المتكرر للكهرباء، مطالبين الجهات الوصية الإسراع في تعويض المتضررين، وتساءل بعضهم عن دور مدير الشركة على مستوى الولاية مناشدين والي ولاية سكيكدة التدخل العاجل.
أخر انقطاع عرفته البلدية استمر لمدة 37 ساعة كاملة، في غياب واضح لتقنني الشركة على مستوى مركز مدينة القل، حيث يعمدون إلى غلق كل الخطوط لتجنب الشكاوي من طرف المواطنين، على الرغم من تعليمات السلطات العليا في فتح قنوات الاتصال مع المواطنين.

ولا تقتصر هذه الظاهرة التي أصبحت ميزة خاصة بسونلغاز سكيكدة، على بلدية اخناق مايون وخدها، بل تشمل جميع المناطق في غرب الولاية، الذي لا يزال يعيش التهميش وغياب برامج التنمية، عوامل عمقت أزمة السكان ودفعتهم إلى التهجير قسرًا، برًا وبحرًا.

Related posts

الجزائر: قنصلية غامبيا في الصحراء استفزاز!

طاهر خليل

جاب الله يدعو إلى تأجيل الرئاسيات

رابح ياسين

مليون و 400 ألف مرشح لمسابقة الدكتوراه!

رابح ياسين

اترك رد

//ofgogoatan.com/afu.php?zoneid=3134318