الرئيسية عالم الجزائر لن تترك شمالي مالي ملاذاً للإرهابيين

الجزائر لن تترك شمالي مالي ملاذاً للإرهابيين

كتبه كتب في 3 يونيو 2021 - 3:34 م

أكد رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون، أن الجزائر لن تسمح بأن يصبح شمال مالي ملاذا للإرهابيين، ولا أن يتم تقسيم البلاد.

وقال السيد تبون خلال مقابلة مع “لوبوان” الفرنسية نشرت الأربعاء: “الجزائر لن تسمح أبدا بأن يصبح شمال مالي ملاذا للإرهابيين ولن تسمح بتقسيم البلاد. لحل المشكلة في شمال مالي, يجب إعادة بسط (سلطات) الدولة هناك”.

وردا على سؤال بخصوص احتمال مشاركة الجيش الجزائري خارج حدود البلاد, لا سيما في مالي, ذكّر رئيس الجمهورية بأن “الدستور الجزائري يسمح الآن بهذا النوع من التدخل, غير أن الحل لا يكمن هنا”, وأضاف قائلا: “من خلال اتفاق الجزائر. نحن هنا لمساعدة باماكو, وهو ما نقوم به بالفعل عبر تدريب الجنود الماليين”.

ولفت الرئيس في ذات السياق, إلى أن “البعض في المنطقة يعارض التقدم المحرز من قبل الجزائر, لا سيما في ملف مالي, وبالنسبة لنا, هناك رغبة في تخريب اتفاق الجزائر (اتفاق للسلم والمصالحة في مالي الموقع عام 2015)”.

وفيما يتعلق بملف مكافحة الإرهاب, أوضح تبون قائلا: “في إفريقيا وفي العالم العربي نحن قادة في مكافحة الإرهاب. وقد استفادت جميع الدول الغربية من هذه الخبرة, بما في ذلك الولايات المتحدة. لقد جنبنا فرنسا وبلجيكا وغيرهما, المآسي. نحن نفضل الحفاظ على سرية هذا التعاون, لأنه يتعلق بحماية أرواح بشرية في أوروبا وفي كل مكان”.

وبخصوص ما إذا كانت قوة مجموعة دول الساحل الخمس (جي5) ترقى إلى مستوى مكافحة الإرهاب في منطقة الساحل, أكد رئيس الجمهورية أن “قوة مجموعة دول الساحل الخمس يمكن أن تكون أكثر فعالية, في حال توفر لها المزيد من الموارد (…)”, قبل أن يضيف قائلا: “أعتقد أيضا أن قوة مجموعة دول الساحل الخمس (جي5) وقوة (برخان) – الفرنسية” هي حلول جزئية”.

وأشار إلى, أن منطقة “الساحل تتكون من دول يقع على عاتق الجزائر الالتزام بالمساعدة في إعادة بنائها. إنه ليس مجرد برنامج لمكافحة الإرهاب”.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .


Notice: ob_end_flush(): failed to send buffer of zlib output compression (0) in /home/elwamidh/public_html/wp-includes/functions.php on line 4757