الوميض
الحدث حراك

مستشار الرئيس يرفض تسييس الجمعيات!

تسللت منتخبة محلية في المجلس الشعبي الولائي للطارف، اليوم الخميس، إلى لقاء المجتمع المدني بمستشار الرئاسة نزيه برمضان في جامعة الشاذلي بن جديد.

عبرت جمعيات محلية فاعلة بالطارف، عن تذمرها من عملية إقصاء لكفاءات محلية، مقابل توجيه الدعوة لبرلمانية أفلانية سابقة تشغل حاليا عضوية المجلس الشعبي الولائي.

ولم يكن من اللائق -حسب الجمعيات- دعوة منتخبة حالية بالمجلس الشعبي الولائي، بينما نزيه برمضان مستشار رئيس الجمهورية المكلف بالحركة الجمعوية والجالية كان “نزيها” و”دقيقا” واستفسر المعنية عن صفتها في القاعة.

إلى ذلك، اشتكت جمعيات محلية من عراقيل إدارية في منح الاعتمادات وكذلك في التجاوب مع انشغالات الساكنة وتقارير الجمعيات المرفوعة إلى السلطات..

وقال برمضان إن رئيس الجمهورية صادق فيما صرح به، وإنه مستمر في دعم الحركة الجمعوية إلى غاية استعادة أدوارها الإيجابية.

وشدد المستشار الرئاسي أن السلطات العمومية مهتمة فعليا بتطوير العمل الجمعوي، وأن الجمعيات الموبوءة لن يكون لها أي أثر في القريب العاجل.

Related posts

“مخطط إنقاذ” يُوجّه حكومة جرّاد!

ليلى التلمساني

ندوة “جامعة” لحمس تبحث أفق التغيير!

رابح ياسين

بن بيتور: حكم بوتفليقة لم يرحل!

وردة سعدي

اترك تعليق