17.3 C
لوس أنجلوس
5 أبريل، 2020
الوميض
الحدث حراك

مديرية الضرائب تلاحق الأرسيدي!

شن التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية، هجوما حادا على مصالح وزارة المالية ومديرية الضرائب بالعاصمة، عقب مراسلة تلقاها بشأن مستحقات إيجار المقر المركزي للحزب بديدوش مراد.

قال الارسيدي في بيان، وصل “الوميض” إن “مسلسل التحامل عليه يزداد شراسة ويزداد معه من يقف وراء هذه الحملة تفنناً في الطرق والأساليب”.
وذكر البيان: “في هذا اليوم، 27 فيفري 2020، تبلّغ الحزب مراسلة صادرة من قباضة الضرائب لولاية الجزائر (وثيقة مرفقة) تلزم التجمع من أجل الثقافة الديمقراطية بتسديد في مدة أقصاها أسبوع، مبلغ عشرة ملايين وتسعمائة وخمسة وأربعين ألف دينار، أي أكثر من مليار سنتيم”.

وفي نفس الرسالة، تم تصنيف مقره الرئيسي على أنه محل للاستعمال التجاري، متسائلا: فهل هو استمرار للحملة التي أعلنها البوليس السياسي ضد التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية أم هي وسيلة لمعاقبتنا بأن ندفع ثمن سماحنا لقوى التحالف الديمقراطي بتنظيم أنشطتها العامة ثلاث مرات في حرم هذا المقر؟.

وطالب الأرسيدي بوقف ما وصفه حملة المضايقات عليه، مضيفا إنه “يتعيّن على القائمين على الحكم بذل المزيد للتوصل إلى إخضاع التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية”.
ولم تصدر وزارة المالية ولا مصالح ضرائب العاصمة أي رد فعل، إزاء هذه القضية.

Related posts

“النهار” تعلن الاستئناف في قرار حبس رحماني!

رابح ياسين

بالصور..الحجاج يبدؤون رمي الجمرات

التحرير

ضبط “الساعة الأفريقية” على موعد الكان!

عبد السلام .ص

اترك رد

//ofgogoatan.com/afu.php?zoneid=3134318