الرئيسية الحدث لعبيدي تتحرك لقطع رأس لويزة حنون!

لعبيدي تتحرك لقطع رأس لويزة حنون!

كتبه كتب في 7 مايو 2019 - 7:39 م

حركت وزيرة الثقافة السابقة نادية لعبيدي، دعوى قضائية ضد لويزة حنون زعيمة حزب العمال، والتي شنت في السابق حملة سياسية ضد لعبيدي، انتهت بإقالة الأخيرة من الوزارة.

ذكرت الوزيرة السابقة والنائب الحالي، نادية لعبيدي، أنها “بتاريخ 7 مايو 2015, تقدمت بشكوى ضد لويزة حنون بتهمة القذف أمام محكمة سيدي امحمد شرعت المحكمة في الاجراءات, إذ تم استدعائي في 22 جويلية 2015 لتأكيد شكواي، واستدعت السيدة لويزة حنون من قبل قاضي التحقيق في 22 مارس 2016، إلا أنها لم تمتثل على الرغم من أنها صرحت في عدة مناسبات بتصميمها على مواجهتي أمام المحكمة والتنازل عن الحصانة البرلمانية لهذا الغرض”.

معلوم أن لويزة حنون ظلت محمية بجنرال المخابرات محمد مدين المدعو توفيق، كما كانت قريبة التوجه اليساري من السعيد بوتفليقة رأس العصابة وتفننت في مدح الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة والدفاع عن سياسته بشكل غريب.

وأضافت لعبدي في هذا الاطار ان ” لويزة حنون كانت محمية بالحصانة البرلمانية. اليوم وبعد ان استقالت كنائب في البرلمان، لم تعد هناك أي عقبة لكي تأخذ القضية مجراها. لهذا السبب طلبت من المحامين أن يتقربوا من قاضي التحقيق المكلف بالقضية حتى يتم السير في الاجراءات الى نهايتها”.

وأضافت “اليوم مرت أربع سنوات بالضبط على تقديمي للشكوى، كان الانتظار طويلا، أنا متأكدة أن السيد قاضي التحقيق سيتفهم تصميمي على أن تأخذ العدالة مجراها دون مزيد من التأخير، أنا أثق في عدالة بلدي”.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .