8.4 C
لوس أنجلوس
27 يناير، 2020
الوميض
الحدث حراك هام و عاجل

قضايا فساد جديدة أمام العدالة

يباشر المستشار المحقق لدى المحكمة العليا، التحقيق في ملقات فساد خطيرة، تخص مسؤولين كبار ونافذين في الدولة، منهم من صدرت في حقهم أحكاما قضائية في ملفي “تركيب السيارات والتمويل الخفي لحملة الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة”.

وحسب ما جاء في وسائل إعلام وطنية، فإن ملفات جديدة ستفتح في قادم الأيام، وسيتم استدعاء مسرولين كبار في الوزيرين الأولين السابقين أحمد اويحيى وعبد المالك سلال.

ويشمل التحقيق في قضايا الفساد الجديدة، رجل الأعمال علي حداد، وولاة سابقيين، بتهم تتعلق بتبييض الأموال، منح والحصول على امتيازات غير مستحقة، عقد صفقات عمومية ومنح مشاريع كبرى بخرق القانون.

ملفات الفساد الجديدة، والتي تعتزم الجهات القضائية تسريع وتيرتها، ستعرف مثول المدير السابق للأمن الوطني عبد الغني هامل، بتهمة الثراء الفاحش.

وستشهد الأيام القليلة القادمة، محاكمات جديدة لرموز العصابة، التي ستطيح حتما برؤوس جديدة متوقعة وغير متوقعة، بالنظر إلى حجم الفساد الذي استشرى في مفاصل الدولة الجزائرية.

 

 

 

Related posts

الرئيس يطرد “المصدر المأذون” من القصر!

التحرير

فوز المولودية على البساط!

رابح ياسين

هذه مديريات حملة تبون في الولايات!

رابح ياسين

اترك رد