الرئيسية الحدث فريق الوساطة: بقاء بن صالح ضرورة!

فريق الوساطة: بقاء بن صالح ضرورة!

كتبه كتب في 7 أغسطس 2019 - 9:37 م

عقدت ”الهيئة الوطنية للحوار والوساطة“  الأربعاء، أول اجتماعاتها مع بعض ممثلي حركة الاحتجاجات والحراك الشعبي الذي تشهده البلاد منذ فبراير 2019.

وأكد المجتمعون، وهم 20 ناشطًا بحركة الاحتجاج ممثلين عن أربع ولايات، ضرورة إجراء الانتخابات الرئاسية سريعًا، بمراقبة من هيئة مستقلة، وبدون تدخل حكومة نور الدين بدوي الذي وصفوه بأنه ”ممثل التزوير“.

وطالب النشطاء بضرورة بقاء رئيس الدولة المؤقت عبدالقادر بن صالح في منصبه حتى إجراء انتخابات رئاسية، باعتبار ”رحيله يشكل خطرًا على استقرار الجزائر“.

ووصفت حدة حازم الصحافية وعضو هيئة الحوار الاجتماع الأول بـ“البداية الواعدة لأن الحوار بدأ مع ناشطي“ حركة الاحتجاج، مشيرة إلى أن حركة الاحتجاج رفضت الحوار لأسابيع عدة، ”والآن أتوا من عدة ولايات“.

وكانت هيئة الحوار التي كلفتها السلطات الجزائرية إجراء مشاورات لتحديد شروط الانتخابات الرئاسية المقبلة، دعت الكثير من الشخصيات للانضمام اليها، لكن العديد منهم رفضوا.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .