17 C
لوس أنجلوس
30 مارس، 2020
الوميض
الحدث مجتمع هام و عاجل

عائلة قالمية تُفجع بمقتل ابنها بعد أسبوع!

قتل عسكري يبلغ من العمر 23 عاما، ببلدية حمام دباغ بقالمة، مساء الجمعة، في ظروف مشبوهة، ما أثار جدلا واسعا وفرض حالة طوارئ أمنية، بحسب مصادر “الوميض”.

يقطن الضحية بحي 90 مسكن في حمام دباغ، وقد أصيب بحالة هستيرية جعلته يدخل في مناوشات مع زملائه من دون أسباب تذكر، و التي أدت إلى تبادل إطلاق النار، أين أصيب برصاصة جهل مصدرها، وتم على إثرها نقله إلى المستشفى، و لم تبلغ عائلته إلا بعد أسبوع من وقوع الحادث.

اللافت أن مصالح الدرك الوطني لبلدية حمام دباغ، عادت ونفت خبر الوفاة، في حين تؤكد مصادر من محيط عائلة الضحية أنه توفي بعد أسبوع من الإصابة ونقله للمستشفى، وسط فاجعة أليمة حلت بالأسرة التي تطالب بتحقيق على أعلى مستوى.

فريال.م 

 

Related posts

معاناة مستمرة لسكان بوثلجة بالطارف

ليلى التلمساني

.شاهد..تصريحات وزير جزائري في المجلس العربي بمصر

ليلى التلمساني

تعافي شيخ من فيروس كورونا بولاية سطيف

ليلى التلمساني

اترك رد

//ofgogoatan.com/afu.php?zoneid=3134318