14 C
لوس أنجلوس
27 فبراير، 2020
الوميض
حراك

زعلان: حملت الجزائر في قلبي واليا لسنوات

 في كلمة نهائية قبل رفع جلسة المحاكمة، طلب رئيس المحكمة من المتهم الوزير والوالي السابق عبد الغني زعلان، المتهم في التمويل الخفي لحملة بوتفليقة، الحديث فقال:

 “سيدي الرئيس مادام الجميع يجمع أن المحاكمة تاريخية، أعلن أمام التاريخ وأشهد الله أنني بريء من تهمة المشاركة في تمويل الحملة الانتخابية التي قضيت فيها مدة أسبوع.

“أنا مستعد نخلص ست مساهمين اذا أخذت سنتيم واحد”.“طيلة حياتي المهنية كوالي في قلبي الجزائر، كنت حريصا ومتحفظا لا أذهب للاعراس ولا الحفلات لأتجنب أي شبهة.أشهد الله وأطلب إنصافي، لاحظت أضواء المحاكمة وجديتكم في التعامل مع الملف، بقدر رضائي فيما كتبه الله بقدر ثقتي في عدالة بلادي، هذا ما أقول والله على ما أقول شهيد”.

Related posts

المؤسسة العسكرية تستعجل “الحوار الجاد”

عبد السلام .ص

مجلة الجيش:المؤسسة العسكرية على العهد

يزيد رابحي

النائب العسكري: سنلاحق فلول العصابة

اترك رد