الوميض
آراء الحدث

حذار من خبث المشككين في الجيش!

يتساءل كثيرون: ماذا فعلت المؤسسة العسكرية لنشكك في نواياها؟


* قالت إنها مع الشعب و مع مطالبه المشروعة.
* حمت الحراك من كل انزلاق أمني.
* ضغطت من أجل تطبيق المادة 102.
* تسعى إلى تطبيق المادتين 07 و 08 في إطار الدستور.
* طالبت القضاء بفتح ملفات الفساد و إستدعاء كل من كان الشعب يشير إليهم على أنهم فاسدين.
* قالت إنها ضد فرنسا و عملائها.
* قبضت على رؤوس العصابة.
* تسعى إلى إقامة إنتخابات رئاسية لبقاء الحكم مدني.
* اتسمت بالصبر و الحكمة إتجاه كل المشككين.

*احترمت حرية الرأي حتى وإن كانت ضد قائد أركانها.

* تعهدت أمام الله و الشعب أن تحمي الوطن و الشعب من كل الفتن.

و مع كل هذا، فهي تقوم بواجبها على أكمل وجه في حماية الحدود و محاربة الإرهاب والجريمة المنظمة.

بقلم: أحمد غريبي- مدون جزائري

Related posts

إرتفاع عدد المتعافين من فيروس كورونا إلى237

ليلى التلمساني

تشغيل محطة جديدة للجيل الرابع في معسكر

رابح ياسين

الجزائر تدعو طرفي النزاع الليبي إلى حوار على أراضيها

طاهر خليل

اترك تعليق