الرئيسية اقتصاد تجميد منح القروض وموجة تحقيقات مع 20 رجل أعمال

تجميد منح القروض وموجة تحقيقات مع 20 رجل أعمال

كتبه كتب في 16 أغسطس 2019 - 12:52 م

قررت النيابة العامة فتح تحقيقات ثانية معمقة في القروض التي تلقاها رجال الأعمال الذين حصدوا ملايير خيالية من البنوك، ونسبة تغطية القرض والفوائد.

التحريات ستشمل في مرحلتها الأولى  20 رجل أعمال، بحسب تأكيدات مصادر موثوقة لـ”الوميض”.

وانطلق التحقيق بشكل موسع بتجميد عمل  لجان الدراسة الخاصة بالقروض ومنع تقديم أي قرض إلى أجل غير معلوم، وإلى غاية استكمال التحقيق بشبهات الفساد مع مسؤولي البنوك و تسهيلاتهم لرجال الأعمال القابعين بسجن الحراش

وحول القائمون على البنوك طيلة حكم بوتفليقة إلى علب مفتوحة كل الفتح أمام البعض ومغلقة كل الغلق أمام البعض الآخر، فالكثير من المستثمرين الحقيقيين  ظلوا لسنوات وسنوات يلهثون خلف ملفاتهم الضائعة بين المكاتب والبيروقراطيين في تلك البنوك

وفي غياب النفوذ وخطوط الهاتف الثقيلة تطلب البنوك من الباحثين عن القروض بدون معارف و بشكل قانوني ملفات ورزم من الأوراق.

وقد تنتهي المساعي المضنية إلى لا شيء، ويتم رفض تلك الملفات بمجرد إمضاء عابر بمبررات غير مقنعة، ليتبين بعد هذا وذاك أن هذه البنوك وضعت أموال الجزائريين تحت تصرف العصابة وأعضائها.

ومكنتهم من لهف أرقام فلكية وبملفات فارغة، و الدليل على ذلك ما وقع  بمحكمة سيدي أمحمد بخصوص إحالة المدير العام السابق لـ “CPA”، على وكيل الجمهورية بشبهة منح أموال طائلة في شكل قروض خيالية لفائدة شركة “سوفاك” -والذي على ما يبدو صرفت  هذه القروض خارج القانون وبإستعمال النفوذ.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .