الوميض
الحدث رياضة

نادي برشلونة يواصل الانحدار!

واصل برشلونة خسارة النقاط في مسابقة الليجا هذا الموسم، بعد تعرضه للهزيمة الرابعة محليا، بنتيجة هدفين مقابل هدف، اليوم السبت، ضمن مباريات الجولة الثانية عشرة من الليجا.

بدأ قادش المباراة بالتقدم مُبكرًا في الدقيقة 8، حيث سجل ألفارو خيمنيمز الهدف الأول للفريق الأندلسي بعد استغلاله لخطأ المدافع الشاب اوسكار، الذي سدد كرة رأسية على مرماه سكنت الشباك.

بعدها أهدر كوتينيو فرصة تسجيل هدف التعادل لبرشلونة في الدقيقة 14، حيث مرر دست كرة عرضية داخل المنطقة، لكن البرازيلي سددها أعلى المرمى، وبهذا فشلت محاولات برشلونة لتعديل النتيجة، ليسدل الستار على نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل برشلونة السيطرة على الكرة والضغط من أجل التسجيل لكن دون أي فرص خطيرة.

ليأتي الجديد بمساهمة جوردي ألبا في تسجيل هدف التعادل لبرشلونة في الدقيقة 57، حيث تلقى تمريرة في العمق من ليونيل ميسي وسدد كرة قوية ارتطمت ببيدرو ألكالا مدافع قادش، ليُسجل بالخطأ في مرماه.

و بعد دخول ألفارو نيجريدو مباشرة و بعد أول لمسة استغل خطأ قاتل من المدافع لينجليت، ليُسجل الهدف الثاني لفريقه في الدقيقة 63،

وكاد سيرجينو دست أن يعادل النتيجة لبرشلونة، في الدقيقة 72، حيث تلقى تمريرة من بوسكيتس داخل المنطقة، وسدد كرة مرت بجانب القائم الأيمن للحارس.

وبعدها اقترب ميسي من خطف هدف التعادل لبرشلونة في الدقيقة 85، بتسديدة داخل المنطقة، لم تكون قوية، وتصدى لها الحارس بسهولة.

وحافظ لاعبو قادش على تماسكهم الدفاعي في الدقائق الأخيرة، ليقتنصوا 3 نقاط ثمينة من الفريق الكتالوني.

وبهذا تعتبر هذه الحصيلة هي الأسوأ لبرشلونة منذ موسم 1991ـ 1992، وفي ذلك الموسم جمع برشلونة نفس الرصيد من النقاط، قبل أن يحقق لقب الليجا في النهاية، وبهذه الخسارة يتجمد رصيد برشلونة عند 14 نقطة في المركز السابع، بينما يرتفع رصيد قادش إلى 18 نقطة في المركز الخامس.

Related posts

القبض على مثليين جنسيا تزوجا على فيسبوك!

وردة سعدي

135 إصابة و7 وفيات و 50 حالة شفاء

رابح ياسين

بن خلاف يدين “مشاورات” بن صالح!

نسيم أمير

اترك تعليق