الرئيسية الحدث بتهم فساد..حبس مقاولين في باتنة والطارف!

بتهم فساد..حبس مقاولين في باتنة والطارف!

كتبه كتب في 29 يوليو 2019 - 11:39 م

تحركت آلة التحريات الأمنية والقضائية بملفات فساد مقاولين، مرتبطين بمنظومة حكم الرئيس السابق عبد العزيز بوتفليقة في ولايتي الطارف وباتنة بشكل لافت، مع بدء تحقيقات أخرى في فضائح مقاولين وسياسيين بولاية عنابة

قرر قاضي التحقيق لدى محكمة باتنة الابتدائية، إيداع رجل أعمال ومدير وكالة بنكية الحبس المؤقت، فيما وضع موظفين بالوكالة ومعهم خبير عقاري تحت الرقابة القضائية.
المتابعون تورطوا في استفادات مشبوهة زمن الرئيس السابق من قروض لمشاريع وهمية ولا توجد سوى على الورق.

وفي ولاية الطارف تم تحويل ملف رجل أعمال بارز إلى محكمة سيدي أمحمد بالعاصمة، لارتباطه بقضية “آل كونيناف” الذي وصلت أيديهم الطولى في النهب والسلب إلى هذه الولاية الحدودية.

وقالت مصادر عليمة إن تحقيقات مكافحة الفساد تشمل مسؤولين ومقاولين وسياسيين بارزين في الجهة، احتموا في السابق بعبد المالك سلال وأحمد أويحيى وجمال ولد عباس وعلي حداد والإخوة كونيناف، وهؤلاء متابعون بملفات فساد ثقيلة ومتعددة.

“المنجل” في عنابة!

وبولاية عنابة، باشرت مصالح أمنية مختصة تحقيقاتها في قضية مقبورة زمن والي عنابة الأسبق محمد الغازي، وتخص رجل أعمال نافذ له ارتباطات بالتمويل الخفي للأحزاب والحملات الانتخابية.

وقدجرى اتهامه في سنوات سابقة بتزوير واستعمال المزور لأختام رسمية، لكن وجود الغازي واللواء عبد الغني هامل في قيادة الشرطة قد قبرَ القضية التي تعود من جديد.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .