الوميض
الحدث بتوقيت الجزائر

(بالصور).. تمرين”هڨار2020″ بالذخيرة الحية

أشرف اللواء السعيد شنڤريحة، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة، اليوم الخميس، على تنفيذ تمرين تكتيكي بالذخيرة الحية “هڤار-2020″، وذلك بميدان الرمي والمناورات بحاسي تيريرين التابع للقطاع العملياتي عين ﭭزام، والذي يندرج في إطار تنفيذ برنامج التحضير القتالي لسنة 2019/2020 .

التمرين قامت بتنفيذه الوحدات العضوية للقطاع العملياتي عين ﭭزام مدعومة بوحدات من القوات الجوية بما فيها طائرات نقل وتزويد بالوقود وطائرات قتالية وحوامات الإسناد الناري وطائرات بدون طيار.

بعد مراسم الاستقبال بميدان الرمي والمناورات بحاسي تيريرين، ورفقة اللواء محمد عجرود، قائد الناحية العسكرية السادسة، استمع اللواءشنڨريحة إلى عرض قدّمه قائد الناحية، تضمن الفكرة العامة ومراحل تنفيذ هذا التمرين الذي يهدف إلى الرفع من القدرات القتالية والتعاون بين مختلف الأركانات، فضلا عن تدريب القيادات والأركانات على التحضير والتخطيط وقيادة العمليات في مواجهة التهديدات المحتملة، ليتابع بعدها عن كثب مجريات الأعمال القتالية التي قامت بها الوحدات المقحمة.

وقد اتسمت التمارين القتالية باحترافية عالية في جميع مراحلها، وبمستوى تكتيكي وعملياتي ممتاز، يعكس القدرات القتالية العالية للأطقم والقادة في كافة المستويات، خاصة ما تعلق منها بالاستغلال الأمثل للميدان والتنسيق العالي المستوى بين مختلف الوحدات المشاركة، كما يعكس الكفاءة العالية للإطارات في مجال تركيب وإدارة مختلف الأعمال القتالية، ومهارة وقدرة الأفراد على التحكم في استعمال مختلف منظومات الأسلحة والتجهيزات الموجودة في الحوزة، وهو ما أسهم في تحقيق نتائج جد مرضية جسدتها دقة الرمايات بمختلف الأسلحة.

وتجدر الإشارة إلى أن التمرين تخللته على وجه الخصوص عملية إبرار لمفرزة من القوات الخاصة، بمهمة تدمير الأرتال الخلفية المعادية، تحت حماية الطيران المقاتل، علاوة على عملية إنزال جوي لمنظومات متعددة محملة بالذخيرة والمؤونة والوسائل الطبية بغرض إسناد القوات الصديقة. في نفس السياق، تم تزويد الطائرات المقاتلة بالوقود جوا، عن طريق طائرة نقل خاصة، تحت حماية طائرتين مقاتلتين، وهي عملية دقيقة نفذت بنجاح باهر، مما يعكس القدرات الاحترافية العالية لقواتنا الجوية.

وقد تفقد اللّواء بعد ذلك المستشفى الميداني الذي تم نشره تزامنا مع تنفيذ هذا التمرين التكتيكي، وهو المستشفى الذي يتوفر على جميع المرافق الطبية الضرورية بما في ذلك إجراء العمليات الجراحية.

في نهاية التمرين، التقى اللواء سعيد شنڨريحة بأفراد الوحدات المنفذة للتمرين، مهنئا إياهم على الجهود المضنية التي بذلوها في المرحلة الأولى من برنامج التحضير القتالي لسنة 2019/2020، وخصوصا خلال تحضير وتنفيذ هذا التمرين الذي كلل بالنجاح التام، مؤكدا على أن التطور الفعلي والتحسن الحقيقي للمستوى، يستلزمان إيلاء أهمية قصوى، لتحضير وإجراء التمارين الاختبارية المختلفة المستويات والخطط.

وحاءت كلمة اللواء كاملة كالتالي:  “إن التطور الفعلي، والتحسن الحقيقي للمستوى، الذي بلـغـتـه اليوم قواتنا المسلحة، بكافة مكوناتها، يستلزمان إيلاء أهمية قصوى، للتحضير الجدي والفعال، للتمارين المختلفة المستويات والخطط، والانتقال بالتحضير القتالي إلى مرحلة أخرى تتسم بالمزيد من الاحترافية والمهنية في التخطيط، والدقة في التنفيذ، بهدف التكيف الأمثل، مع التحديات الأمنية المستجدة، على كافة حدودنا المديدة، لاسيما الجنوبية منها، وذلك في إطار الإستراتيجية المتبصرة، المتبناة من قبل القيادة العليا للجيش الوطني الشعبي، في ظل قيادة وتوجيهات السيد رئيس الجمهورية، القائد الأعلى للقوات المسلحة، وزير الدفاع الوطني، هذه الإستراتيجية التي أثمرت ميدانيا، من خلال النتائج الإيجابية، التي حققتها وتحققها وحداتنا، المرابطة في كامل التراب الوطني، بفضل الجهود المثابرة والمضنية لرجالنا الأشاوس، الذين أثبتوا قدرة فائقة وكفاءة رفيعة، في مجال التحكم في ناصية التجهيزات العصرية المتطورة، ذات التكنولوجيا العالية الموجودة في الحوزة وتطويعها، مما سمح بإرساء موجبات الأمن والاستقرار في بلادنا”.

وفي الأخير قام ، رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي بالنيابة، بتفتيش وحدات القطاع العملياتي إن ﭭزام وبقية الوحدات الأخرى المشاركة في هذا التمرين.

Related posts

رئيس الجمهورية يجري تعديلا في تشكيلة الحكومة

الوميض

تنديد رسمي وشعبي بتخريب جدارية بن بولعيد (فيديو)

رابح ياسين

ناصر الخليفي أكثر شخصية كروية مؤثرة

فوزي بن جامع

اترك تعليق