الرئيسية الحدث الجنرال توفيق يغادر السجن والسعيد بوتفليقة وطرطاق إلى القضاء المدني

الجنرال توفيق يغادر السجن والسعيد بوتفليقة وطرطاق إلى القضاء المدني

كتبه كتب في 2 يناير 2021 - 12:25 م

برأت المحكمة العسكرية بالناحية العسكرية الأولى بالبليدة كل المتهمين في قضية التآمر على سلطة الدولة والجيش.

وقال المحامي خالد برغل أن  المتهمين وهم الفريق محمد مدين والسعيد بوتفليقة وبشير طرطاق  زعيمة حزب العمال قد تم تبرئتهم من التهم الموجهة إليهم في القضية.

حكمت المحكمة العسكرية في الجزائر، السبت، بالبراءة لشقيق الرئيس السابق وكذا مديري جهاز المخابرات السابقين.

وبرأت المحكمة العسكرية كل من السعيد ومديري جهاز المخابرات السابقين، محمد مدين الملقب بالجنرال توفيق وطرطاق عثمان الملقب بالجنرال بشير.

وكان الثلاثة متهمين بتهمة التآمر ضد الجيش والمساس بوحدة البلد.

وتقرر اليوم السعيد بوتفليقة والجنرال بشير إلى القضاء المدني لمتابعتهما في قضايا فساد، فيما سيخرج توفيق من السجن نحو بيته.

وجاءت هذه التطورات بعد أن أعلنت المحكمة العليا في بيان لها يوم 18 نوفمبر أن الغرفة الجنائية للمحكمة العليا أصدرت قرارا حول الطعن بالنقض الذي رفعه كل من النائب العام العسكري لدى مجلس الاستئناف العسكري بالبليدة، والمتهمين في قضية التأمر على سلطتي الجيش والدولة يقضي بقبول الطعون بالنقض شكلا وفي الموضوع مع إبطال القرار المطعون فيه وإحالة القضية والأطراف على مجلس الاستئناف العسكري بالبليدة مشكلا بتشكيلة جديدة من القضاة للفصل فيها طبقا للقانون.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .