الرئيسية اقتصاد الجمارك الجزائرية تتعهد برفع العراقيل أمام المستثمرين!

الجمارك الجزائرية تتعهد برفع العراقيل أمام المستثمرين!

كتبه كتب في 9 فبراير 2021 - 8:47 ص

تعهد المدير العام للجمارك الجزائرية، نور الدين خالدي، بتبسيط الإجراءات الجمركية لفائدة المتعاملين الاقتصاديين، من أجل تشجيع الصادرات.


جاء ذلك في لقاء مع المتعاملين الاقتصاديين بتلمسان.

وأبرز أن المرافقة الفعالة للمتعاملين الاقتصاديين تشكّل إحدى المحاور الرئيسية في إطار “التوجه الجديد للإدارة الجمركية”.

وذكر أن هذا التوجه سيتم اعتماده من خلال “تبسيط الإجراءات الجمركية وفق معايير حديثة تعزّز من تنافسية المؤسّسة المنتجة.

و خصوصًا المتوجهة للتصدير، بهدف بناء اقتصاد متنوّع خارج المحروقات وتدعيم الصادرات.

وأكد على محاربة كل أشكال البيروقراطية الإدارية، وتخفيف مدة وتكلفة مرور البضائع و الأشخاص عبر الحدود”.

وتابع أن هذه التسهيلات ستمس أيضًا الاستثمار المنتج المجسد من طرف الشباب.

وتحدث المدير عن مختلف التسهيلات والإعفاءات المنصوص عليها قانونًا ومنها المقررة لفائدة المؤسسات المصغرة والحاضنات.

وأشار إلى العمل على تبني تقنيات حديثة في النظام المعلوماتي الجديد لتطوير أساليب وطرق التخليص الرقمية.

وتابع: الرهان على استخدام التكنولوجيا لتنفيذ أساليب وطرق رقابية فعالة مكيفة وتسهيل عمليات الجمركة وتسريعها وتعزيزها.

وتعهد بدعم المتعاملين الاقتصاديين وتعزيز التعاون المتبادل والمستمر وتسخير آليات عمل حديثة.

ولا تتعدى الصادرات الجزائرية خارج المحروقات 1 بالمائة من حجم الصادرات الكلي.

وذلك رغم الإمكانيات التي توفّرها العديد من القطاعات مثل الفلاحة والصناعات الغذائية والمناجم.

وأمر رئيس الجمهورية عبد المجيد تبون الحكومة ومختلف المصالح بتنفيذ خطة الانعاش الاقتصادي.

ويظهر أن ولاة ومسؤولين وبينهم وزراء لا يتفاعلون مع قرارت السلطات العليا في الدولة.

وما يزال المستثمرون يشتكون من عراقيل بيروقراطية تمنعهم من العمل.

مشاركة
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .