12.3 C
Los Angeles
15 ديسمبر، 2019
الوميض
الحدث رياضة

إعلامي مصري لـ”الوميض”: الجزائر فخر العرب في نهائي أفريقيا

يخوض الإعلامي المصري محمد علي حسن من صحيفة “الوطن”، في جدل مباراة النهائي التي تجمع مساء الجمعة، بين “الخضر” ومنتخب السينغال، ويعتقد أن المقومات على الأرض تشجع محاربي الصحراء لرفع راية العرب في أفريقيا. ويشدد على أن الرئيسين السيسي وبن صالح قد تباحثا بشأن أفق تطوير العلاقات الثنائية.

حاوره: ج.مناد

الوميض: كيف هي التحضيرات لمباراة النهائي؟
محمد علي حسن: أرى أن التحضيرات للمباراة النهائية في كأس الأمم الأفريقية لن تقل عن افتتاح البطولة، حيث إن حفل الافتتاح كان الأفضل بين جميع البطولات السابقة بشهادة وسائل الإعلام العالمية، والدولة المصرية لم تتدخر جهد أو إمكانيات لخروج البطولة بالشكل الذي يليق باسم مصر،
فالجميع أثنى على النقل التليفزيوني والشاشات داخل الملعب ومناطق المشجعين والتجهيزات الأخرى مثل الإنترنت داخل وخارج الملعب، وملاعب التدريب وغرف اللاعبين،
وأعتقد أن جميع من قاموا بزيارة مصر أثناء البطولة سواء مشجعين أو إعلاميين أعجبوا بالتنظيم، كما أن مصر أنقذت البطولة بإمكانياتها وكوادرها البشرية في الوقت التي تراجعت الكاميرون عن تنظيمها.

  •  المنتخب الجزائري الأقوى وغالبية المصريين يشجعونه

  • السيسي وبن صالح تبادلا التأكيد على الرقي بالعلاقات الثنائية

  • توضيحات بلماضي كافية لإزالة اللبس وتجاوز الإشكال

الجزائر أم السينغال..من سيشجع المصريون؟

الشعب المصري يعشق كرة القدم ويتابع الفرق التي تلعب كرة جمالية ومنظمة، وبالطبع هناك من سيشجع المنتخب الجزائري نظرا لنجومه وعلى رأسهم رياض محرز وبغداد بونجاح وللمستوى الرائع الذي ظهر به المنتخب الجزائري في البطولة الحالي.

وبالتأكيد فالمصريين يرون أن المنتخب الجزائري هو ممثل العرب في النهائي الذي كنا نطمح أن يكون عربيا خالصا، بين اثنين من منتخبات مصر والجزائر والمغرب وتونس، وهناك من سيشجع السنغال، فنحن 100 مليون مصري فمن الطبيعي أن يكون لكل شخص رأيه في الفريق الذي يشجعه.

ودعني أقول لك أن المصريين شجعوا السنغال في مونديال 2002، رغم أننا كنا في مجموعة واحدة بالتصفيات بسبب أداء حاج ضيوف ورفاقه في كأس العالم وصعودهم لدور الثمانية، ولكن دعني أقول لك أن ما قدمته الجماهير المصرية في الانتماء العربي والإفريقي واضح للجميع والمصريين ساندوا جميع المنتخبات العربية بداية من دور المجموعات حتى الأدوار الإقصائية.

لماذا الجدل الذي أعقب المؤتمر الصحفي الأخير لمدرب الجزائر؟

ربما كان المدرب الجزائري غير موفق في التصريح الذي أدلى به، وربما أيضا جرى تفسير تصريحه بتأويلات مختلفة أخرجته عن سياقه، لكن المدرب الجزائرى أراد توضيحه للجميع.
وقد نفى قصده بأنه لا يريد تشجيع المصريين، وقال في تصريحاته للموقع الرسمي للجنة المنظمة لأمم إفريقيا إن ما قصده هو أن كل فرد حر، من يريد تشجيعنا فمرحبا به، ومن لا يريد فهذا حقه ولا يمكن أي أحد أن يجبر الآخر على فعل أي شيء.

وأوضح بلماضي أنه لم يعن أنه لا يريد تشجيع الجماهير المصرية، بل ما قصده هو أن المصريين لديهم مطلق الحرية في اتخاذ أي قرار يريدونه، والمنتخب سيكون بخير في كل الأحوال لوجود جماهير حاضرة من الجزائر لمساندته، ووجه الترحيب بالجماهير المصرية إلى جانب محاربي الصحراء اليوم.

من تراه الأقدر على الفوز باللقب القاري على أرض الكنانة؟

الذي سيقدم أداء أفضل، وبصفة شخصية لا أتمنى فقط لمنتخب الجزائر أن يتوج باللقب، وإنما الفريق يملك مقومات تؤهلة لصدارة أفريقيا رياضيا.

السيسي وبن صالح..قمة رئاسية في لقاء قمة رياضية، ما هي محاور المباحثات؟

الرئيس عبدالفتاح السيسي رحب بالرئيس الجزائري في أول زيارة خارجية له، وثمن المستويات المتميزة التي وصلت إليها العلاقات الثنائية بين البلدين.

كما أن بن صالح هنأ جمهورية مصر العربية على نجاحها في استضافة وتنظيم بطولة الأمم الأفريقية على جميع المستويات، في حين أعرب الرئيس السيسي عن خالص أمنياته بالتوفيق للمنتخب الجزائري في المباراة النهائية، مشيدا بأداء الفريق على مدار البطولة، والروح الرياضية، والحس الوطني الذي اتسم به.

وشهد اللقاء التباحث حول سبل تعزيز التعاون الثنائي بين البلدين، لا سيما في مجالات الاقتصاد والتجارة وتبادل الاستثمار، بالإضافة إلى مسائل الأمن وتبادل المعلومات، لا سيما في ظل وجود العديد من التحديات المشتركة التي يواجهها الجانبان.

كما شهد اللقاء تبادل الرؤى بين الرئيسين بشأن تطورات عدد من القضايا الإقليمية والملفات المتعلقة بالاتحاد الأفريقي.

وفيما يتعلق بالملفات الإقليمية، تم التطرق إلى عدد من القضايا، خاصةً ليبيا، حيث أعرب الرئيسان عن الارتياح إزاء التنسيق القائم بين البلدين حول الملف الليبي، في إطار الآلية الثلاثية، التي تجمع وزراء خارجية كل من مصر والجزائر وتونس.

Related posts

توظيف في حاسي مسعود!

التحرير

تبون يعترف بنقل مدير حملته إلى المستشفى!

وردة سعدي

الخضر يحققون الأهم في جحيم بوتسوانا

عبد السلام .ص

اترك رد