الوميض
حراك

أوجاووت يبدأ بتفكيك ألغام قطاع التعليم!

عبرت نقابات التعليم عن ارتياحها بعد تسجيل تجاوب مبدئي من طرف وزير التربية الوطنية محمد اوجاووت، لانشغالات القطاع العديدة، بعد لقائهم به يوم الثلاثاء، في خطوة إيجابية عن رغبة الحكومة في حلحلة مشاكل القطاع.

وتقاطع  ممثلو النقابات على أنه تم الاتفاق على تنظيم سلسلة من اللقاءات الثنائية خلال الأسابيع المقبلة للنظر في مختلف الملفات العالقة حسب الأولوية، بحسب تصريحات متطابقة لوسائل الإعلام.

وأكد القيادي بالمجلس الوطني لأساتذة التعليم الثانوي والتقني مسعود بوديبة أن “وزير التربية أبدى خلال لقائه بالنقابات والشركاء الاجتماعيين استعداده الكامل لاصلاح المنظومة التربوية بداية من الشق البيداغوجي”.

وأضاف بوديبة أن الوزير “قدم تصوره عن رؤيته لقطاع التربية وبين استعداده للتعامل مع كل الشركاء لحل مشاكل مستخدمي القطاع وأبرز أن هذا الامر يقتضي فتح الملف للتعديل والمراجعة بصفة متدرجة انطلاقا من الطور الابتدائي”.

كما أكد رئيس الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين صادق دزيري أن الحوار “سادته روح المسؤولية والصراحة حيث تم التحدث عن كل القضايا التي من شأنها إعادة الاستقرار لقطاع التربية”.

من جهته أوضح منسق النقابة الوطنية لأساتذة التعليم الثانوي والتقني مزيان مريان أن الوزير “وعد بلقاءات ثنائية سيتم التطرق من خلالها إلى مختلف القضايا للتوصل إلى حلول”.

أما رئيسة الفيدرالية الوطنية لجمعيات أولياء التلاميذ جميلة خيار أشارت إلى أن الوزير “تحدث عن التكفل باحتياجات ومشاكل المؤسسات التربوية والتي من أبرزها الاكتظاظ مبرزة انه تم التطرق خلال هذا اللقاء إلى عدة قضايا تتعلق بالمناهج والبرامج التربوية”.

Related posts

بن حديد متهم بإضعاف معنويات الجيش

وردة سعدي

شروحات للوضع السياسي على لسان بلعيد

محمد الطيب

رئاسة الجمهورية توضّح !

رابح ياسين

اترك تعليق