20.2 C
Los Angeles
21 سبتمبر، 2019
الوميض
آراء الحدث

أميرة سليم: أتعرض لحملة دنيئة على فيسبوك!

اشتكت النائب أميرة سليم من تعرضها مرة أخرى لحملة مغرضة، تستهدف شخصها وتحاول المساس باسمها كسيدة جزائرية، لها مواقف “مزعحة” لأطراف يغيب عنها الحس الوطني.

بيان النائب أميرة سليم

من غرائب طلعات وهجمات الفضاء الأزرق ما يتم تحريره ضد شخصي في قصف عشوائي و تحرش فكري استوقفني تعليقات على منشورات لي فدائما ما تكون التعليقات تغرد خارج النص و خارج الموضوع و ردي على هؤلاء: اليس من الاجدر ان تتكلموا بشكل منطقي يتقبله العقل…. الا تدركون ان تنظيم الندوات والمنتديات هي من صالح الوزارة المعنية اي وزارة الخارجية وممثلياتنا الدبلوماسية بالخارج ، و ليس مهمة النائب بالبرلمان.. الم تدركوا ان حجم المضايقات التي تعرضنا لها في السابق من قبل مسؤولين ارادوا ان يكسروا عزيمتي وارادتي تجاه حل مشاكل الجالية الجزائرية و تم التصدي لكل تلك الضغوطات … الم اتحداهم وقمت بالتنديد لمثل هكذا مضايقات واستفزازات… اليس من الاجدر ان ما قمت به حول الجالية وبامكانياتي الخاصة من مبادرات خيرية وغيرها من أمور تشرف ولا تنتقد…

و بالتالي مادخل صورتي في النقاش و هل ازعجتكم ؟؟ إذا كانت مزعجة فصفحتي مثل بيتي لا يدخلها من تزعجه صورتي و دخوله سيكون غير مرحبا به …

لأن عتابي لهؤلاء لماذا لا تقوموا بتقييم المنشور الذي توجد بداخله اقتراحات غير موجودة… فمن المفروض انكم تشجعوا المبادرات وليس الانتقاد من أجل الانتقاد من باب التحامل غير المبرر، سيما و أن ذكركم بأن المقالات طويلة لاتغني ولاتسمن من جوع دليل على انكم لم تقرؤا بداخله فاكتفيتم بالتعليق على الصورة وفقط هذا استنتاج ان لديكم حساسية شخصية تدعو للشفقة وتقتضي العلاج، و يشهد الاستاذ غوغل والبروفيسور يوتوب والمعلم فايسبوك على حجم مبادراتي ومنشوراتي وتدخلاتي ونداءاتي وتنديداتي دفاعا عن الجالية دائما…

سأبقى وفية لتعهداتي ومبادئي تجاه الجالية رغم كيد الكائدين والحاسدين والغيورين و أؤكد ان النائب عن الجالية لايتلقى اي دعم مادي من اي جهة رسمية وكذلك مهامه محدودة مقصورة في رفع المطالب والمشاكل والدفاع عنها وليس دعم الجالية ماديا نحن نقوم بأمور ونشاطات فردية من دعمنا الخاص فلا يمكن ان تكون لدينا صفة الانانية، و لا يخفى على كل متتبع أن مسؤولين سابقين على مستوي الوزارة وبعض السفارات كانوا يقومون بمضايقات لشخصي بسبب فضحي لهم وبسبب نشاطاتي الخيرية للجالية وتواصلي الدائم مع الجالية وهذا ازعجهم وتركهم يجندون بعض المتطفلين لمهاجمتي ومحاولة تشويهي لكنهم فشلوا وسيفشلون باذن الله لأننا نؤمن بالشفافية وبحب العمل واتقانه و رحم الله الشاعر أبو الطيب المتنبي يوم قال و قد وقف على حقيقة الحال:

<<و إذا جائتك مذمتي من ناقص * فهي الشهادة لي بأني كامل>>

#السيدةالنائبأميرةسليمالجاليةعنافريقياوالشرق_الأوسط

Related posts

شركة أجنبية تحرض على ليّ أذرع السلطات

أمير قورماط

عودة عاصفة لـ”سحتوري” تُحرّك مياه عنابة الراكدة!

أمير قورماط

حمس تنفي لقاء كريم يونس!

ليلى التلمساني

اترك رد